عملية ثقب القلب: الأعراض والتشخيص والعلاج

ما هي عملية ثقب القلب ؟ يراود هذا السؤال الكثير من الأشخاص الذين يعانون من ثقب القلب وذويهم للتخلص من الألم الشديد وشدة المعاناة التي يواجهونها. و عملية ثقب القلب تتم باستخدام طريقتين مختلفتين وتكون نسب نجاحهم مرتفعة جدًا نتيجة لتقدم التقنيات الحديثة المستخدمة فيها. و للتعرف على ما هي عملية ثقب القلب والطرق المختلفة المستخدمة بشرح مفصل وبسيط تابع معنا باقي المقال.

ما هو علاج ثقب القلب؟

يوجد العديد العديد من الطرق المستخدمة في علاج ثقب القلب سوف نوضحها فيما يلي:-

  • القسطرة القلبية

يتم إجراء العملية بالقسطرة لإغلاق الثقب نهائيًا وتتم بعدة خطوات كالتالي:-

  1. يتم تخدير المريض تخديرًا كاملًا أو موضعيًا.
  2. يقوم الطبيب بإدخال أنبوب مرن من ساق المريض وتوجيه الى القلب ويكون متصل بشاشة يظهر عليها التفاصيل من الداخل.
  3. يقوم الطبيب بقياس نسبة الأكسجين وضغط الدم أيضًا باستخدام الأنبوب.
  4. يقوم الطبيب بإدخال السدادة من الأنبوب وتوجيهها إلى داخل القلب.
  5. يقوم الطبيب بوضع السدادة في مكان الثقب داخل القلب.
  6. مع مرور الوقت يحدث نمو في الأنسجة القلبية فوق السدادة يمارس المريض حياته اليومية بكل سهولة.
  • الجراحة

عملية ثقب القلب باستخدام الجراحة تتم في الحالات المتعسرة والخطيرة لدقتها وتكون عن طريق عدة خطوات كما يلي:-

  1. يتم تخدير المريض تخديرًا كليًا.
  2. يتم توصيل المريض بجهاز التنفس الصناعي ويقوم الطبيب بعمل شق في الصدر.
  3. يتم تخيط الثقب بالغرز أو عن طريق وضع أداة لسد الثقب تكون من صنع الأنسان.
  4. مع مرور الوقت ينمو عليها أنسجة القلب.

عملية القسطرة تأخذ وقتًا أقل للشفاء ويكون بعدها المريض ممارسة حياته بصورة طبيعية

ما هي أعراض ثقب القلب؟

في الغالب لا تظهر على المريض أي أعراض ويقفل الثقب من تلقاء نفسه مع مرور الوقت. وعندما تكون الحالة تحتاج إلى علاج و عملية ثقب القلب تظهر على المريض عدة أعراض كما يلي:-

  • النفخة القلبية أو صوت صفير القلب وهو صوت يستطيع الطبيب سماعة باستخدام السماعة الطبية.
  • الشعور بالتعب والإجهاد عند عمل أي مجهود بسيط.
  • التهابات شديدة في الجهاز التنفسي والرئتين.
  • التورم في الساقين والقدمين والبطن.
  • اضطراب وخلل في ضربات القلب.
  • التعب أثناء الرضاعة للطفل.
  • ضيق شديد في التنفس.

كيفية تشخيص ثقب القلب؟

من المُمكن أن يتم تشخيص ثقب القلب عن طريق الأعراض الموجودة على المريض مثل النفخة القلبية. بعدها يقوم الطبيب بعمل عدة فحوصات لتأكيد الإصابة بثقب القلب كما يلي:-

  • مخطط صدى القلب

يُعد الطريقة الرئيسية في تشخيص القلب ويستخدم الموجات الفوق صوتية لفحص القلب.

  • قسطرة القلب 

تعمل على تحديد نسبة الأكسجين داخل القلب وضغط الدم وتحديد الهيكل الداخلي للقلب.

  • الأشعة السينية

يتم استخدام الأشعة السينية في تصوير القلب والأعضاء المحيطة به.

  • رسم القلب الكهربائي

يسجل النشاط الكهربائي للقلب.

ما هي نسبة نجاح عملية ثقب القلب؟

نسبة نجاح عملية ثقب القلب كبيرة جدًا حيث تصل نسبة نجاح العملية في الحالات البسيطة والمتوسطة إلى ما يزيد عن ٩٧٪. وتصل نسبة نجاح عملية ثقب القلب في الحالات الخطيرة والمتعسرة إلى ما يزيد عن ٨٧٪، وتُعد تلك النسب نسبة مبهرة بسبب تقدم التقنيات المستخدمة مؤخرًا.

الخلاصة

عند ظهور أعراض الإصابة بثقب القلب يجي التوجه إلى الطبيب المتخصص، وإجراء عملية ثقب القلب لتجنب حدوث مضاعفات خطيرة والتخلص من المُعاناة وممارسة الحياة اليومية بصورة طبيعية.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top