مضاعفات عملية القلب المفتوح

ما هي مضاعفات عملية القلب المفتوح؟  يتساءل الكثير من المرضى وأهاليهم عن المضاعفات التي من المُمكن أن تحدث بعد عملية القلب المفتوح للاطمئنان قبل إجراء العملية ومتابعة ظهور تلك المضاعفات على المريض إذا تم إجراء العملية بالفعل. و مضاعفات عملية القلب المفتوح تحدث بشكل طفيف جدًا ونادر وتتجاوز نسب النجاح بطريقة مبهرة فتجعل احتمالية حدوث تلك المضاعفات نادرة جدًا. وللتعرف على مضاعفات عملية القلب المفتوح للقدرة على ملاحظتها بعد إجراء العملية الجراحية تابع معنا باقي المقال.

ما هي مضاعفات عملية القلب المفتوح؟

بعد إجراء عملية القلب المفتوح من المُمكن حدوث بعض المضاعفات الخطيرة ولكنها نادرة الحدوث وتحدث بشكل طفيف ونسب نجاح عملية القلب المفتوح كبيرة جدًا ومن تلك المضاعفات الخطيرة ما يلي:-

  • تلف القلب الإقفاري

عندما يحدث نقص في تدفق الدم إلى القلب، ينتج عنه تلف في أنسجة القلب.

  • الوفاة

يحدث في بعض الحالات فقدان الحياة أثناء إجراء العملية الجراحية داخل القلب بسبب توقف القلب.

  • الجلطات

يكون المريض أكثر عرضة الجلطات بعد إجراء عملية القلب المفتوح التي من الممكن أن تنتقل عبر مجرى الدم.

  • ضربات القلب الغير طبيعية

في بعض الحالات يحدث خلل في ضربات القلب، من الممكن إصلاحه باستخدام منظم لضربات القلب داخله أو خارجه.

  • النزيف

من المُمكن أن يحدث النزيف في مكان الشق بعد إجراء الجراحة.

  • السكتة الدماغية

تحدث السكتة الدماغية نتيجة تكون الجلطات في الدم بعد إجراء الجراحة.

  • فقدان الدم 

في بعض الحالات يخسر المريض دمه ويكون بحاجة إلى نقل دم.

  • انفصال عظام الصدر 

في بعض الحالات تنفصل عظام الصدر عن بعضها البعض ويكون التئام العظام في تلك الحالة بطئ جدًا.

  • جراحة الطوارئ

بعد إجراء الجراحة يحدث بعض أنواع الخلل التي يجب إصلاحها باستخدام الجراحة.

  • الاندحاس القلبي

عندما يمتلئ الكيس المحيط بالقلب بالدم، يجعل من المستحيل والصعب أن يعمل القلب بشكل طبيعي. و مضاعفات عملية القلب المفتوح تحدث بشكل طفيف جدًا ونادر فلا داعي للقلق.

متى يفيق المريض بعد عملية القلب المفتوح؟

تختلف المدة التي يزول فيها تأثير البنج من حالة إلى أخرى ولكن يكون المتوسط من خمس إلى تسع ساعات ويكون المريض خلال تلك الساعات تحت جهاز التنفس. بعدها يكون المريض تحت الملاحظة من قبل الأطباء وطقم التمريض لملاحظة ظهور مضاعفات عملية القلب المفتوح التي من المُمكن حدوثها وتؤثر على حياة المريض وتعرض حياته للخطر.

ما هي نسبة نجاح عملية القلب المفتوح؟

نسبة نجاح عملية القلب المفتوح كبيرة جدًا من المُمكن أن تصل إلي ما يزيد عن ٩٧٪ يستطيع الطبيب بعد العملية ممارسة حياته بصورة طبيعية. ولكن في بعض الحالات تحدث مضاعفات عملية القلب المفتوح التي تؤثر على نسبة نجاح العملية ولكن تلك المضاعفات نادرة الحدوث جدًا.

الصداع بعد عملية القلب المفتوح؟

الصداع بعد عملية القلب المفتوح من مضاعفات عملية القلب المفتوح التي تحدث بشكل متكرر ولكنها لا تشكل خطر على حياة المريض.

كيفية النوم بعد عملية القلب المفتوح؟

بعد عملية القلب المفتوح يجب النوم في وضع مستقيم على كرسي أو سرير قابل للطي ووضع وسادة أسفل الرقبة وتكون تلك الطريقة أكثر طريقة مريحة للنوم بعد العملية.

الخلاصة

عند الإصابة بأحد أمراض القلب التي تكون بحاجة إلى إجراء عملية القلب المفتوح يجب إجراؤها فورًا للتخلص من الالم والمعاناة. خاصتًا ان مضاعفات عملية القلب المفتوح نادرة جدًا ونسب ناجحها أصبحت كبيرة ومبهرة جدًا.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top