ما هي نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر؟

ما هي نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر؟ يشغل بال الكثير من الأشخاص الذين يعانون من خلل في الشريان الأبهر يحتاج إلى إصلاح.

و نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر كبيرة جدًا ومبهرة بسبب تقدم الإمكانيات والتقنيات المستخدمة خلالها.

و للتعرف على عملية الشريان الأبهر و نسبة نجاحها والعديد من المعلومات الأخرى تخص العملية تابع معنا باقي المقال.

ماهى عملية الشريان الأبهر؟

وعملية الشريان الأبهر هي عملية تتضمن إصلاح تمدد الأوعية الدموية الأبهرية وإزالة أو تقوية الجزء المصاب من الشريان الأبهر بمواد صناعية تسمى الطُعم.

تُعد عملية الشريان الأبهر أكثر العمليات المستخدمة في إصلاح تمدد الأوعية الدموية للشريان الأبهر لمنطقة البطن، و نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر كبيرة ومُرضية للجميع.

ما هي مخاطر عملية الشريان الأبهر؟

عملية الشريان الأبهر هي عملية جراحية من المُمكن حدوث بعض المخاطر بعدها ومن تلك المخاطر والمضاعفات ما يلي:-

  • الإصابة بعدوى في الجرح والتهابات الرئة والتهابات المثانة والتهابات صمامات القلب.
  • حدوث اضطراب فى ضربات القلب.
  • حدوث تجلطات في الدم.
  • حدوث مشاكل في الكلى.
  • حدوث سكتة دماغية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • تعرج الارداف.
  • حدوث نزيف.

بعد معرفة مخاطر عملية الشريان الأبهر تابع معنا للتعرف على نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر

كم تستغرق عملية الشريان الأبهر؟

تختلف مدة عملية الشريان الأبهر حسب حجم التلف الذي سيتم إصلاحه أو استبداله، ولكن في الغالب تستغرق عملية الشريان الأبهر من أربع إلى سبع ساعات ساعات يكون فيها المريض تحت التخدير التام ويتم نقله مباشرةً إلى غرفة العناية المركزة في المستشفى تحت رعاية طاقم التمريض لمراقبة حدوث أى مضاعفات.

ما هي نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر؟

عملية الشريان الأبهر تُعد من أنجح العمليات الجراحية، حيث تصل نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر إلى 95% وهناك عدة عوامل تزيد منها منها مايلى:-

  • عمر المريض، حيث كلما كان عمر المريض أصغر كلما زادت نسبة نجاح العملية.
  • امتناع المريض عن التدخين قبل إجراء العملية بعدة أسابيع.
  • تزويد غرفة العمليات بأحدث التقنيات وضمان تعقيمها.
  • خبرة الجراح الذي يقوم بإجراء العملية.
  • صغر حجم الشريان الأبهر.

ما هي النصائح الهامة بعد عملية الشريان الأبهر؟

بعد إجراء عملية الشريان الأبهر ونجاحها يقوم الطبيب بتوجيه المريض لاتباع بعض النصائح لتجنب حدوث اى مضاعفات ومن هذه النصائح ما يلي:-

كل هذه النصائح تساعد المريض على سرعة الشفاء وعودة المريض لممارسة أنشطته اليومية بشكل سليم.

كيفية اختيار الطبيب المناسب لإجراء عملية الشريان الأبهر؟

هناك عدة عوامل يجب توافرها في الطبيب الذي سيقوم بإجراء عملية الشريان الأبهر لضمان زيادة نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر ومن هذه العوامل ما يلى:-

  • ان يكون حاصل على درجة علمية كبيرة لا تقل عن الماجستير فى جراحة القلب والشرايين.
  • أن يكون لدية خبرة عالية فى مجال جراحة القلب والشرايين.
  • أن يتوفر لديه طاقم تمريض مدرب على اعلى مستوى.
  • أن يكون لديه ملف حافل بالشهادات.

الخلاصة

نسبة نجاح عملية الشريان الأبهر كبيرة جدًا ومبهرة لذلك ننصح الجميع بإجراء هذه العملية للعودة إلى الحياة الطبيعية مجددًا وممارسة الأنشطة اليومية بشكل طبيعي.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top